الإثنين، 21 مايو 2018 07:36 ص
تابع برلمانى تابع برلمانى تابع برلمانى تابع برلمانى
أهالى قرى شرق قناة السويس يشكون ضعف الخدمات
انقطاع مياه الشرب - أرشيفية

أهالى قرى شرق قناة السويس يشكون ضعف الخدمات

الأربعاء، 16 مايو 2018 10:40 م
حجم الخط: ع ع ع

الإسماعيلية – جمال حراجى

يشكو أكثر من 20 ألف مواطن من أهالى قريتى جلبانة والتقدم وعدد من التوابع الأخرى شرق قناة السويس بمدينة القنطرة شرق من ضعف الخدمات ونقص شديد فى مياه الشرب وضعف فى الكهرباء ونقص فى المدارس والوحدات الصحية، ويعمل معظم أهالى هذه القرى بالزراعة بعد أن حصلوا على أراضى من جهاز تعمير سيناء منذ أكثر من 20 عاما ومعظمهم من محافظات أخرى قاموا باستصلاح الأرض الصحراوية وزراعتها وأقاموا منازل بالقرب من أراضيهم فى أعماق صحراء سيناء.

 

لا توجد مدرسة

 

يقول إبراهيم عبد القادر من قرية جلبانة إن عزبة الحمادة أحد توابع القرية لا توجد بها مدرسة، ونضطر إلى قطع مسافات كبيرة لإلحاق أبنائنا بالمدارس فى القنطرة شرق أو قرية جلبانة والمسافات كبيرة من 15 كيلو بالنسبة لقرية جلبانة وهى اقرب المناطق لنا إلى 25 كيلو بمدينة القنطرة شرق هذه المسافة يقطعها أولادنا ذهابا وإيابا يوميا، ولا توجد وحدة صحية أو إسعاف لنقل المرضى أو علاج المواطنين ولا يوجد أمامنا إلا القنطرة شرق أو الإسماعيلية للذهاب للمستشفى.

 

الطرق ترابية

 

وأوضح محمد أبو رجب من مواطنى قرية جلبانة شرق القناة، أن القرية تعانى من عدم وجود طرق مرصوفة ومعظم الطرق ترابية وتعوق نقل السماد والمحاصيل الزراعية بالإضافة إلى أن الطرق الترابية غير ممهدة.

 

نقص مياه الشرب

 

ويطالب عبد الناصر محمد سعيد من قرية التقدم، بضرورة حل مشكلات التعديات على الترعة الرئيسة، وعودة المياه للأراضى الزراعية التى قاربت أن تصبح أرض بور بسبب نقص المياه، مشيرة إلى أن هناك مشكلة فى مياه الشرب حيث لا توجد محطة مياه شرب فنضطر إلى نقل المياه من قرية جلبانة على بعد 15 كيلو عن طريق الدواب أو سيارات نصف نقل.

 

مياه الرى ومشاكل الفلاحين

 

ويشير السيد عبد العال من قرية التقدم، إلى وجود نقص حاد فى مياه الرى حيث تعمل المحطات 8 ساعات فقط وهذا لا يكفى لرى الأراضى وتحدث مشاكل بين الفلاحين بسبب مياه الرى، وكانت المياه متوفرة قبل ذلك لكن حدثت تعديات من جانب بعض المزارعين وخاصة فى المنطقة المحصورة بين ترعة الشهيد ومصرف بالوظة.

 

لا توجد كهرباء

 

ويضيف محمود شعبان من أهالى قرية التقدم، أن هناك مشكلة فى نقص عدد أعمدة الكهرباء وضعف التيار الكهربائى بسبب المحولات المتهالكة وعدم صيانتها حتى أن بعض المواطنين استخدموا الأعمدة الخشبية لمد الأسلاك عليها لتوصيل الكهرباء إلى المنازل، وهذا الأمر يمثل خطورة والمنطقة صحراوية لا يوجد بها مصدات للرياح.

 

إنشاء محطة مياه شرب

 

من ناحيته أكد متولى حسن رئيس مدينة القنطرة شرق على أن مجلس المدينة يسعى لحل المشكلات التى تعانى منها القرى وتوابعها، وبخصوص والأراضى الزراعية تابعة لجهاز التعمير وهو مسئول عن توفير مياه الرى أما بخصوص مياه الشرب فتم مخاطبة الشركة القابضة لمياه الشرب لإنشاء محطة مياه.

 

920 ألف جنيه للكهرباء

 

وأضاف رئيس المدينة، أن اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية اعتمد 920 ألف جنيه لشراء 4 محولات جدد وزرع 200 عمود كهربائى بقرية جلبانة لحل مشكلة الكهرباء، كما تم تقديم مذكرة للتربية والتعليم لإنشاء مدرسة ووحدة صحية ومخاطبة جهاز التعمير لرصف الطرق بتوابع القريتين جلبانة والتقدم، كما يتم التنسيق مع المحافظة لحل بعض المشكلات التى تتعلق بالمواصلات من المعدية للقرى.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الرجوع الى أعلى الصفحة