الخميس، 18 أكتوبر 2018 08:09 ص
تابع برلمانى تابع برلمانى تابع برلمانى تابع برلمانى
نظرة سريعة على الصحافة العالمية
نظرة سريعة على الصحافة العالمية

نظرة سريعة على الصحافة العالمية

ترامب وصف هايتى والسلفادور بالدول القذرة.. سمنة المجندين تهدد الأمن القومى الأمريكى.. هدم الكنيسة الذهبية يشعل الفتنة فى الصين.. إسرائيل تخصص 21 مليار دولار لميزانية الدفاع

الجمعة، 12 يناير 2018 06:00 م
حجم الخط: ع ع ع

كتبت ريم عبد الحميد - فاطمة شوقى – هانى محمد - هاشم الفخرانى

رصد "برلمانى" خلال تغطيته اليومية والمستمرة للصحف الأجنبية الصادرة اليوم الجمعة، العديد من التقارير وفى مقدمتها ، قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، إن الرئيس دونالد ترامب، أصيب بالإحباط من أعضاء الكونجرس فى اجتماع معهم بالمكتب البيضوى عندما ناقشوا حامية المهاجرين من هايتى والسلفادور والدول الأفريقية جزء من اتفاق بشأن الهجرة بين الحزبين، بحسب ما ذكر عدد من الأشخاص المطلعين على الاجتماع.

 

ووفقا لبعض المصادر، فإن ترامب قال "لماذا يأتى إلينا هنا كل هؤلاء الناس من الدول القذرة؟"، مستخدما لفظا خارجا يتجاوز كل قواعد البوتوكول والسياسية للإشارة إلى الدول التى ذكرها النواب. ثم اقترح ترامب، بحسب ما قالت واشنطن بوست، أن تقوم الولايات المتحدة بإحضار مزيد من الأشخاص من دول مثل النرويج التى التقى رئيسة حكومتها يوم الأربعاء الماضى.

 

ووفقا لما قال مسئول بالبيت الأبيض، فإن ترامب أشار أيضا إلى أنه سيكون منفتح أمام استقبال مزيج من المهاجرين من الدول الأسيوية لأنه يشعر أنهم يساعدون الولايات المتحدة اقتصادية. إضافة إلى ذلك، تحدث ترامب عن هايتى بشكل خاص، وقال للنواب إن المهاجرين من هذا البلد لا يجب أن يكون لهم أى اتفاق. وتساءل الرئيس، بحسب مصادر مطلعة "لماذا نحتاج المزيد من الهايتيين؟".

 

وقالت مجلة "نيوزويك" إن الجيش الأمريكى يصارع لإيجاد مجندين لائقين جسديا لا يعانون من السمنة التى تمثل تهديدا للأمن القومى الأمريكى، وفقا لتقرير صادر من باحثين بكلية سيتاديل العسكرية فى كارولينا الجنوبية.

ووجد الباحثون أن القضية مثبتة بشكل خاص فى 11 من ولايات الجنوب وهى ألاباما وأركنساس وفلوريدا وجورجيا ولوزيانا وميسيسيبى وكارولينا الشمالية وكارولينا الجنوبية وتينسى وتكساس، حيث وجدوا أن المجندين أقل من اللائق بشكل كبير وأكثر احتمالا أن يتعرضوا للإصابة مقارنة بنظرائهم فى ولايات أمريكية أخرى.

 

وتقول نيوزويك، إن الجنوب به أعلى معدلات للسمنة فى الولايات المتحدة، ففى كل من أركنساس ولوزيانا وميسيسيبى وألاباما، تبلغ معدلات السمنة بين البالغين حوالى 35%، لتصبح أول حمس ولايات على مستوى أمريكا فى هذا الأمر، بحسب تقرير سنوى يرصد حالة السمنة فى أمريكا.

 

من ناحية أخرى، قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن ترامب أثار ضجة بإعلانه أن الولايات المتحدة سلمت للنرويج طائرات من طراز F- 52.

 

حيث تساءل البعض عما إذا كانت هذه طائرة متقدمة سرية لهزيمة الطائرات الروسية، أم حيلة لخداع المحللين الاستخباراتيين. ولم يكن الأمر أيا من ذلك. فـهذه الطائرة محض خيال ليست متاحة للتحليق بها إلا لو كنت تلعب أحد الألعاب الإلكترونية التى تسمى "استدعاء لأداء الواجب: الحرب المتقدمة".

 

وأشاد ترامب ببيع الطائرة الخيالية أثناء وقوفه بجوار رئيسة وزراء النرويج إيرنا سولبيرج فى البيت الأبيض يوم الأربعاء، فى تأكيد على العلاقة الدفاعية المتنامية ببين أمريكا وحليفتها الأوروبية.

 

وقال ترامب: "فى نوفمبر، سنبدأ فى تسليم أول طائرات إف 52، وإف 35"، وأضاف: لدينا مجموعة 52، وتم تسليم عدد منهم بالفعل قبل الموعد المحدد بقليل. وكان ترامب يقرأ من بيان، وبدا أنه خلط بين عدد الطائرات (52)، وطرازها "F"، والتى تندرج تحتها طائرات الإف 35.

 

 

الصحف البريطانية.. هدم الكنيسة الذهبية يشعل الفتنة فى الصين

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية، إن قرار هدم الكنيسة الإنجيلية الكبرى المشهورة فى شمال البلاد، يثير مخاوف من اندلاع ثورة غضب للمسيحين فى الصين الذى يصل عددهم إلى أكثر من 60 مليون مسيحى، بسبب الحملة التى تقوم بها الحكومة برئاسة الحزب الشيوعى الحاكم لهدم الكنائس على حد تعبير الصحيفة البريطانية.

 

وأضافت "الجارديان" عن شهود عيان قولهم إنّ قوات الشرطة الشعبية شبه العسكرية استخدمت حفارات وديناميت، يوم الثلاثاء الماضى لتدمير كنيسة "لامبستاند" الذهبية فى مدينة لينفين بمقاطعة شانشى شمال البلاد.

 

وفى السياق نفسه، قالت منظمة تشاينا ايد، وهى جماعة للدعوة المسيحية مقرها الولايات المتحدة، إن السلطات المحلية زرعت متفجرات فى قاعة للعبادة تحت الأرض لهدم المبنى، الذى تم بناؤه بحوالى 3 ملايين دولار من مساهمات المصلين المحليين فى أحد أفقر مناطق الصين.

 

الصحافة الإيطالية والإسبانية: مها محفوظ عبد الرحمن "إخوانية" تم طردها من مصر

 أبرزت الصحف الإيطالية والإسبانية عدد من الموضوعات، وأكدت صحيفة "السوسى دياريو" الإيطالية، أن أستاذة الشاب الإيطالى جوليو ريجينى، والتى تعمل بجامعة كامبريدج البريطانية "مها محفوظ عبد الرحمن"، إخوانية وخبيرة فى الحركات السياسية والاجتماعية المعارضة، وتم طردها من مصر.

 

 وأشارت الصحيفة إلى أن فصلا من التحقيق لا يزال مفتوحا ويمكن أن تظهر عناصر هامة من تحليل السجلات الهاتفية لمها عبد الرحمن بين يناير 2015 وفبراير 2016 ، لإعادة بناء شبكة اتصالاته، ويدعى المدعى العام فى روما أن جوليو ريجينى قدم 10 تقارير عن أبحاثه، وتتولى الإشراف على الطلاب الراغبين فى استكمال دراساتهم العليا فى جامعة كامبريدج.

 

وأوضحت الصحيفة أن مها عبد الرحمن، اختفت لمدة عام بعد حادث مقتل ريجينى، لأنها كانت تعانى من حالة اكتئاب حاد، وربما كانت ترغب فى أن تكون مخبئة عن العيون لمدة كبيرة بعد الحادث، ولا يزال تتصرف باضطراب أمام المدعى العام الإيطالى سيرجيو كولايوكو الذى كان يحقق معها بالأمس، وكانت ردودها على الأسئلة جميعها غير حاسمة مثل "لا أتذكر" و"لا أعرف"، وهو ما يجعل الشكوك تثأر حولها بشكل أكبر.

 

وأجمع وزراء خارجية كل من فرنسا وبريطانيا وألمانيا على التأكيد على ضرورة الحفاظ على وتيرة تنفيذ الاتفاق النووى الموقع مع إيران منذ 2015، وعدم الاستسلام لمحاولات نسفه.

 

وأشارت وكالة "آكى" الإيطالية إلى أن المسئولين الأوروبيين يحاولون إظهار تمسكهم بالاتفاق النووى الإيرانى مقابل محاولات الإدارة الأمريكية الحالية لنسفه، انطلاقا من قناعتهم بأنه يشكل عاملا أساسيا فى الحفاظ على الأمن الإقليمى.

 

وأقر الوزراء فى مداخلاتهم بوجود نقاط خلافية مع إيران، مشددين على ضرورة عدم خلطها مع الاتفاق النووى، ورأوا أنه "يجب الإبقاء على الحوار وخلق مساحات جديدة لبحث بقية القضايا".

 

واعتبر وزير الخارجية الفرنسى جان ايف لودريان، أنه من الضرورة بمكان أن تتنبه الأطراف الأوروبية إلى مسألة حسن تنفيذ الاتفاق من قبل جميع الأطراف، قائلا إن "كل المؤشرات تقول أن الطرف الإيرانى يقوم بما عليه، ومن هنا فلا مبرر لإلغاء هذا الاتفاق"، داعيا الولايات المتحدة الأمريكية أيضا إلى الانخراط فى هذا الاتفاق بوصفها أحد الأطراف الموقعة عليه.

 

وسلطت صحيفة "الباييس" الإسبانية الضوء على مفاوضات الأحزاب الانفصالية الكتالونية من أجل ترسيم الرئيس السابق كارلس بيجديمونت الذى يسعى لاستعادة منصبه رغم وجوده حتى الآن فى بلجيكا من أجل الإفلات من العدالة الإسبانية.

 

وقالت الصحيفة إن بيجديمونت يمارس ضغطا على حليفه، الحزب اليسارى الجمهورى لكاتالونيا من أجل إعادة انتخابه، رغم غيابه عن البرلمان الكتالونى.

 

 وأوضحت أن أوريو خاجيراس ، رئيس الحزب اليسارى الجمهورى الكتالونى ، الذى يوجد فى السجن فى إطار اتهامه بالمسلسل الانفصالى ، غير مؤهل أن يكون رئيسا لكتالونيا ، حيث انه من غير المعقول أن يتولى الرئاسة "عن بعد" مذكرا فى رسالة لقضاة المحكمة العليا، أن القانون الداخلى للبرلمان الإقليمى يشترط الحضور الفعلى لكل المنتخبين.

 

إسرائيل تخصص 21 مليار دولار لميزانية الدفاع فى ميزانية 2019

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن الحكومة الإسرائيلية صادقت اليوم الجمعة على ميزانية عام 2018- 2019 ، حيث بلغت الميزانية 397 مليار شيكيل أى ما يعادل 100 مليار دولار أمريكى.

 

وقالت الصحيفة أن معظم مخصصات الميزانية فى إسرائيل سيذهب للنمو الاقتصادى فى إسرائيل وإنعاشه من خلال انشاء مشروعات اقتصادية جديدة.

 

وأوضحت الصحيفة أن 63 مليار شيكيل، أى ما يعادل 21 مليار دولار أمريكى، خصصت لميزانية الدفاع فيما تم تخصيص 19 مليار دولار لصالح التعليم الأساسى والجامعى .

وقالت الصحيفة، إنه تم تخصيص 18 مليار دولار لصالح مجال الصحة والتأمين الصحى فى إسرائيل.



الأكثر قراءة

المزيد

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الرجوع الى أعلى الصفحة